إنتهت المباراة التي جمعت برشلونة مع ضيفه فريق قادش، على ملعب “كامب نو” في مباراة الجولة الـ 24 من بطولة الدوري الإسباني، بالتعادل (1-1).

ليرفع البارسا رصيده إلى 47 نقطة، في المركز الثالث، ولكنه أصبح مهدداً بخسارته لو فاز إشبيلية على أوساسونا غداً، وتقدم قادش للمركز الرابع عشر، بعد أن رفع رصيده إلى 25 نقطة.

وكاد ليو ميسي أن يفتتح التسجيل في الدقيقة الـ 18 لكن مدافع قادش تدخل في اللحظة الأخيرة، وحول الكرة إلى ركلة ركنية، وفي الدقيقة 22 ميسي مرر الكرة لأنطوان جريزمان، ولكن تسديدة الفرنسي ضربت في المدافع وخرجت.

وقد إحتسب الحكم ركلة جزاء للبارسا، بعد تعرض بيدري للعرقلة داخل منطقة الجزاء، سددها النجم ميسي بنجاح في مرمى الفريق الأندلسي، ووضع أصحاب الأرض في المقدمة عند الدقيقة الـ 32 من عمر اللقاء.

وايضا وفي الدقائق الأخيرة من الشوط الأول وصل الكتلوني إلى شباك الضيوف في مناسبتين، عن طريق كل من دي يونج في الدقيقة 39، بيدري في الدقيقة 44، ولكن الحكم لم يحتسب الهدفين بداعي وجود تسلل. 

وفي الدقائق الأولى من الشوط الثاني، وبالتحديد في الدقيقة 49، حاول قادش القيام بردة، وكانت له محاولة عن طريق تسديدة قوية من فالي أخطأت المرمى، ورد ميسي بمحاولة في الدقيقة 52 لم يوفق بها.

ومن ثم تصدى حارس قادش لمحاولة جريزمان في الدقيقة 60، وقام عثمان ديمبيلي بمجهود مميز، ومر من عدة لاعبين، ولكن تسديدته ضربت في المدافع، في الدقيقة 63، ومرة أخرى حاول ديمبيلي، لكن كرته مرت بجوار القائم.

واخيرا وسدد ميسي كرة في الدقيقة 79 ذهبت فوق المرمى، واحتسب الحكم ركلة جزاء للفريق الضيف في الدقائق الأخيرة، ترجمها بنجاح اللاعب أليخاندرو فرنانديز في الشباك، عند الدقيقة 89، لتنتهي المواجهة بتعادل الفريقين (1-1).